التخطي إلى المحتوى

الشجرة المعجزة .. عشبة الجن حيرت العلماء موجودة في كل مكان تعالج جميع الأمراض واستخدامات أخري لم تخطر علي بال أحد, شجرة الجن كما يطلق عليها او يطلق عليها العديد من الاسماء مثل القطن الفرنساوي او بيض العشر او بيض الجمال وغيرها من الاسماء، فتستخدم عصارة اللبن من هذه الثمرة والازهار ولحاء الجذور في علاج العديد من الامراض مثل علاج اضطرابات الجهاز الهضمي والربو والكحة والنزلات وايضا علاج بعض الامراض الجلدية وعلاج ايضا للبواسير ومضاد للتورمات وغيرها من الامراض التي تقوم تلك الشجرة بمعالجتها، فأثناء العشر سنوات الماضية تقدمت العديد من الابحاث العلمية على مستوي العالم وبتقديم دراسة حول هذا النوع من النبات وحصوصا فى الهند وباكستان، ودراسة اخري اثبتت اننا نستطيع استخدامه كمبيد للافات ومكافحة النيماتودا.

موطن انتشار النبات:

يوجد هذا النبات فى صحاري بعض دول الخليج ومصر والسعودية وايضا يوجد في كل البلدان الصحراوية والهند وباكستان وافغانستان واغلب المناطق الرملية، فهو يوجد بكثرة فى قارة افريقيا من بداية السواحل الشمالية الشرقية حتي السواحل الغربية الجنوبية مرورا بوسط القارة، ونادرا ما يتم تواجده فى الكثبان الساحلية فهو يفضل الاماكن الجافة فقد يموت اذا روي كثيرا.

الاستخدامات الطبية والغذائية:

يتم استخدام هذا النبات كملين للامعاء، طارد للديدان، ودواء للقرحة، ويقوم البعض بوضع اوراق هذا النبات ساخنة على البطن ليتم تخفيف الم البطن والمعدة، اما الازهار فهي مقوية وفاتحة للشهية، وتستخدم في علاج الربو، وفي الهند تستخدم لعلاج الكوليرا والبرد والكحة وسعال الشعب الهوائية، وتستخدم ايضا قشرة الجذور كمعرقة وطاردة للبلغم، اما السائل فله فوائد لعلاج لسعات العقارب وهذا يتم استخدامه كحل مؤقت حتى نصل للمستشفي، اما القلف الخارجي لجذر النبات يتم استخدامه تحت اشراف طبيب متخصص لعلاج داء الفيل وتم اثبات انها تعالج هذا المرض حقا، اما المواد الفعالة فيحتوي النبات على جلوكوزيدات قلبية من اهمها عشرين، عشراوين،وكلاكتين، وايضا مدارين اما العصارة اللبنية فتحتوي على مادة مطاطية كاوتشوك، تربزين الفا وبيتا، وغيرها من الانزيمات، ويحذر المختصون من تناوله لان استخدام اللبن بكثرة قد يسبب التقيحات، وهو نبات سام ويضر الكبد والرئة.