التخطي إلى المحتوى

شهدت أسعار الذهب في مصر ارتفاعات متواصلة خلال الأيام الأخيرة، حيث وصل سعر جرام الذهب من عيار 24 إلى نحو 1700 جنيه تقريبًا داخل سوق الصاغة، وهذا في الوقت الذي وصل فيه سعر جرام الذهب من عيار 21 إلى أكثر من 1400 جنيه داخل الأسواق، وهو الأمر الذي أثار حالة من الجدل وجعل البعض يتساءل إلى متى سوف تستمر تلك الزيادة، وهل من الممكن بأن يصل سعر الجرام إلى نحو 2000 جنيه في المستقبل، أم أن هناك موجة من الانخفاضات خلال الأيام المقبلة.

التموين تكشف سبب زيادة أسعار الذهب

في هذا الصدد، قال الدكتور “ناجي فرج” مستشار وزير التموين لشئون صناعة الذهب، بأن ما يحدث في أسعار الذهب خلال هذه الأيام يرجع إلى إقبال المواطنين على شراء السبائك والجنيهات الذهبية، وهو أمر طبيعي لكون الذهب يعد ملاذ من لأي شخص يحاول الاستثمار والحفاظ على أصول أمواله.

وخلال مداخلة هاتفية مع برنامج “حضرة المواطن” والذي يذاع عبر قناة الحدث اليوم الفضائية، قال الدكتور ناجي فرج بأن الذهب قد وصل لمستويات قياسية وغير مسبوقة، وليس فقط داخل مصر بل على المستوى العالمي، ولكن لا أحد يستطيع الجزم بشأن من الممكن بأن تستمر تلك الزيادة أم أن هناك انخفاض قادم خلال أيام.

وأكمل مستشار وزير التموين تصريحاته موجهًا رسالة للمواطنين، بشان ضرورة التريث قليلًا قبل شراء الذهب خلال هذه الأيام، مؤكدًا بأنه من الممكن بأن يحدث تراجع في أسعار الذهب سواء في السوق المحلي أو حتى في السوق العالمي، وهو ما يجعل البعض يخسر كثيرًا في حال ما إذا اشترى الذهب بتلك الأسعار المرتفعة الآن.

أسعار الذهب اليوم في مصر

الجدير بالذكر بأن سوق الذهب قد شهد ارتفاع واضح خلال تعاملات اليوم الاثنين الموافق 28 نوفمبر 2022، حيث جاءت الأسعار على هذا النحو التالي:

[table id=gold /]

في سياق متصل، أكد مسؤولي شعبة الذهب بالقاهرة تصريحات أكدوا فيها بأن الارتفاع الذي حدث في أسعار الذهب خلال الأيام الأخيرة قد تسبب في حالة ركود بعمليات البيع والشراء الخاصة بالمشغولات الذهبية، حيث لم يسبق من قبل بأن وصل سعر الجرام إلى أكثر من 1700 جنيه.