التخطي إلى المحتوى

قررت لجنة الإدارة المحلية في مجلس النواب خلال جلسة اليوم، مناقشة طلب الإحاطة الذي قدمته النائبة أمل زكريا، وذلك لأهميته وخطورة القضية التي قامت بعرضها على المجلس؛ حيث أنها تتناول الأفعال التي تقوم بها شركات الاتصالات في مصر، والتي تهدد حياة ملايين المواطنين، ولهذا طالبت بضرورة التصدي لها وتكثيف الرقابة عليها لحماية الجميع من التوسعات التي تقوم بها.

أضرار بناء شبكات المحمول أعلى العمارات

وأوضحت النائبة في طلب الإحاطة، أن شركات المحمول تقوم بوضع شبكات وأبراج أعلى أسطح العقارات، وهذا يعرض حياة العديد من المواطنين للخطر في حالة عدم توافق هذه الأبراج مع اشتراطات السلامة، مؤكدة أن الوحدات المحلية لا تتدخل فيما تقوم به الشركات، في الوقت الذي يوافق جميع أصحاب العمارات على وضع الشبكات، للحصول على مبالغ مادية هائلة دون الخوف على أرواح السكان والمواطنين المتواجدين بالشوارع في حالة سقوطها.

مراقبة وزارة الاتصالات لأبراج المحمول

وأشارت “زكريا”، إلى أن وزارة الاتصالات والتنمية المحلية يجب عليهم التعاون في الفترة الحالية، وتوضيح كل شروط بناء شبكات على أسطح العقارات، حتى تلتزم جميع شركات الاتصالات، بجانب دراسة الاستفادة التي تعود على الدولة من بناء هذه الأبراج، والبدء في فحصها من الناحية الفنية للتأكد من أنها لن تشكل خطرًا على المواطنين في المستقبل.

رد وزارة التنمية على طلب الإحاطة

وعلى الجانب الآخر، قال ممثل التنمية المحلية، إن الوزارة أصبحت تتعاون مع وزارة الاتصالات منذ فترة، وقامت بوضع شروط صارمة لتركيب أبراج الاتصالات أعلى العمارات، ولا يتم إصدار الموافقة للشركات إلا بعد التأكد من أنها قامت بتنفيذ الشروط المطلوبة، موضحًا أنه بمجرد اكتشاف وجود تجاوزات، يتم التحقيق مع الشركة على الفور وتسريع عملية إصلاح الأخطاء حتى لا تشكل الشبكات خطرًا على أحد.