التخطي إلى المحتوى

تقليل أيام العمل ووصولها إلى ثلاثة أيام في الأسبوع خبر انتشر بصورة كبيرة بين العديد من الأشخاص، مما جعل العاملين بالدولة في الجهاز الإداري البحث عن صحة هذه الأخبار، ولن تطمئن قلوب الجميع إلا من خلال رد رسمي من جهة رسمية، ولذلك جاء الرد سريعاً بعد الانتشار السريع لهذه الشائعات من الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة بعدم صحة هذه الأخبار من الأساس، وأن تقليل أيام العمل وتقليل الأجور أمر لا يمكن المساس به حتى مع بدء العمل في العاصمة الإدارية الجديدة.

حقيقة تقليل أيام العمل وتقليل الأجور

إشاعات تنتشر بيننا في لمح البصر يجب الحذر منها وعد تصديقها، هذا ما أكده الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة خلال التصريحات الصادرة من المركز الإعلامي التابع له، حيث تم التأكيد على أن أيام العمل والأجور أمر لا يمكن المساس به مطلقاً ولن يكون هناك اي تغيير في كلاهما، كما طالب مجلس الوزراء أن يتأكد الجميع قبل تناول أي خبر غير صادر من الجهات الرسمية ومن خلال الأجهزة الإعلامية المختصة بكل جهة.

كما تم التأكد أن بدء العمل بالعاصمة الإدارية وتسليم الجميع الوحدات الخاصة بهم، لا علاقة له بهذا الأمر من قريب أو بعيد وأن العاملين بالعاصمة الإدارية سينطبق عليهم نفس القوانين التي يخضع لها الجميع، كما أن بعض الوزارات بدأت بالفعل في العمل خلال مقراتها داخل العاصمة الإدارية الجديدة.