التخطي إلى المحتوى

ارتفعت الأسعار ارتفاعا كبير جدا في الفترة الأخيرة وذلك يرجع الي ارتفاع سعر الدولار بعد قرار البنك المركزي، أثر ذلك الارتفاع علي كل شيء ومن تلك الأشياء سعر الدواء في السوق المصري الذي ارتفع بطريقة رهيبة، قد تصل تلك الزيادات التي حدثت الي نسبة 20%من سعر الدواء الأصلي ووصلت في بعض الأدوية تلك النسبة الي 50% من سعر الدواء الأصلي، لذا في هذا المقال سنوضح لكم أهم الأدوية التي ارتفعت في الفترة الأخيرة والسبب في ذلك.

أسباب ارتفاع أسعار الدواء في السوق المصري:

لقد أوضح الدكتور جورج عطا عضو مجلس نقابة الصيادلة تلك النقطة، الدولة تستورد أكثر من 95% من المدخلات التي نحتاجها في صناعة الدواء في مصر من الخارج ومن تلك المدخلات التي نحتاجها مثل المواد الخام و المنتجات البلاستيكية والشرائط، فعندما ارتفع سعر الدولار بتلك الطريقة اثر ذلك مباشرة علي سعر تكلفة الدواء وبالتالي ارتفعت أسعار الدواء أيضا.

أسعار وأنواع الدواء التي ارتفعت:

• ارتفاع سعر دواء كونجستال الي 19.5 بدلا من 16.5 يستعمل في حالات نزلات البرد والصداع وارتفاع درجات الحرارة.

• ارتفاع سعر دواء أوسوبان الي 72 بدلا من 46 يستعمل لعلاج هشاشة العظام.

• ارتفاع سعر دواء انتوجار الي 135 بدلا من 82.5 يستعمل في حالات تساقط الشعر.

• ارتفاع سعر دواء موديوريتيك الي 15 بدلا من 9.5 يستعمل في حالات ارتفاع ضغط الدم.

• ارتفاع سعر دواء تيسوبلرون الي 137 بدلا من 94 يستعمل في حالات ارتفاع ضغط الدم.

• ارتفاع سعر دواء ماريفان الي 14 بدلا من 10 يستعمل في حالات امراض القلب والجلطات.

• ارتفاع سعر دواء ماريفان الي 24 بدلا من 18 يستعمل في حالات امراض القلب والجلطات.

العديد والعديد من أنواع الأدوية التي ارتفعت أسعارها ويعتبر الأنواع التي ذكرنها أهمها.