التخطي إلى المحتوى

العلاقة بين الرجل والمرأة يجب التواصل الدائم لفهمها، فهي لا تقصر على الحركات الخارجية فقط، بل تشمل الجزء العاطفي للعلاقة. الجسد يصدر علامات تدل على الشخصية والشعور، المرأة تكون مهارة في قراءة هذه العلامات بشكل طبيعي، دون الحاجة للتدخل الإرادي فإذا كذب الشخص مثلاً فإن الجسد يصدر علامات يدل على الخطأ أو الكذب، المرأة قادرة على قراءة هذه العلامات بشكل طبيعي، دون الحاجة للتدخل الإرادي، هذا هو فطرتها التي تساعدها على فهم الرجل وتشعر بأهمية التواصل في العلاقة.

ثلاث حركات تعشقها المرأة من الرجل
ثلاث حركات تعشقها المرأة من الرجل

ثلاث حركات تعشقها المرأة من الرجل

دائما تحب جميع  النساء إلى الاهتمام بها والشعور بالأمان مع الرجل الذي تقضي معه حياتها ومن أكثر الحركات التي تعشقها النساء هي:
الاهتمام:

يأتي دائما الاهتمام في مقدمه الأشياء التي تعشقها النساء بين شريك الحياة، وبينها ولذلك لا بد من الرجل أن يقوم بالاهتمام بزوجته والاهتمام بكل تفاصيلها وسماع مشاكلها دون دقيق أو مقاطعة لتقديم بعض الحلول، وهو ما يشعرها بمدى الاهتمام والمحبة من زوجها.

ثانيا الطمأنينة
في بعض الأحيان تشعر الزوجة بنوع من الاضطراب الذهني أو ما يشابه ذلك نظرا لأمور الحياة، ومشاكلها التي تحدث يوميا لها لذلك من الأمور الهامة أن يشعر الزوج زوجته بالطمأنينة من كافة هذه الأشياء.

ثالثا مصدر فخر
من الأشياء التي تفضلها المرأة في زوجها أيضا هو بإحساسها بأنها هي أعظم انتصاراته في الحياة، ومدى حبه وفخر بها وبجودها في حياته فإن كافة هذه الأشياء تجعل المرأة تحب زوجها ولا يمكنها التخلي عنه وهو أيضا ما يسود جو أسري في المنزل.