التخطي إلى المحتوى

كثيرًا ما يتداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صور للفنانين في صغرهم، وتتسبب في حالة من الحيرة لمن يراها؛ لاختلاف هيئتهم الحالية عما سبق في بعض الأحيان، في حين أنه هناك عدد منهم له نفس الملامح، وخلال الساعات القليلة الماضية انتشرت صورة لفنانة شهيرة له عينان لونهما يشبه لون السماء، ولها شعر خصلاته باللون البني.

من هي هذه الفنانة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الصورة وكتبوا عليها أنها تزوجت من فنان شهير، واشتهرت وسط السيدات في جيلها بجمالها الأخاذ، خاصةً في طفولتها، وحتى يتمكن من يراها من حل اللغز كتبوا عليها إنها فنانة شهيرة، تزوجت في بداية شبابها من الفنان الكبير محمود ياسين، وبعد ذلك أنجبت منه طفلين، الأولى هي نجلتها الفنانة رانيا ياسين، وبعدها أنجبت شقيقها السيناريست والفنان عمرو محمود ياسين.

"عينيها لون السما".. صورة مفاجئة لتلك الفنانة المعتزلة زوجة أشهر فنانين مصر في السبعينات.. فمن هي؟
زوجة محمود ياسين

ومن هنا عرف عدد كبير من المتابعين من هي صاحبة الصورة المنتشرة على المواقع، وقالوا إنها الفنانة شهيرة، صاخبة الوجه الجميل والابتسامة الساحرة، التي ابتعدت عن الشاشة واتجهت إلى الحجاب، وأصبح بعد ذلك طريق الاعتزال من الفن هو ممرها الأصلي في الحياة، وعاصرت زوجها الراحل في محطات حياته إلى أن عانى من مرض عصيب في الكبر وظل في المنزل لا يظهر على الشاشة إلى أن فارق الحياة.

قصة حبها مع محمود ياسين

نشبت بين الفنانة شهيرة وزوجها الراحل قصة حب كبيرة، حتى إنها كلما تذكرته بكت، وذلك ما حدث لي آخر استضافة لها ببرنامج “كلام الناس”، والمذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”، بسبب تذكرها له حيث قالت شهيرة إنها لم تتمكن من تجاوز وفاته، إلى وقتنا الحالي وتابعت: “مش عارفة طبعا بحاول على صفحتي كل الفانز بيقولوا لنا وحشتينا، لكن في الحقيقة محمود ما يتعوضش كزوج”.

وعما تشعر به خلال الفترة الحالية: “كان إنسان مفقتدة حاجة كبيرة أوي في حياتي أنا مش مظبوطة ومحطمة”، ونوهت في حديثها إلى أن سبب استمرار الحب بينهما كان أنه خلوق، في التعامل مع كل الأشخاص، ولديه انسانية عالية، خاصة مع أهل بيته وأصدقائه في العمل.