التخطي إلى المحتوى

يعد الدجاج من أبرز مصادر البروتين وهو من أكثر الأطعمة شيوعا في العالم، لكن قد يصبح هذا الغذاء مؤذيا بشكل كبير،  وذلك إذا تم تحضيره بطرق غير صحية مثل القلي في الزيت، ووفقاً لموقع ” إيت ذيس” ، فإن الدجاج المقلي يؤدي إلى مشاكل صحية كبيرة، وذلك لإحتوائه على نسبة عالية من الدهون المتحولة، وتقوم الكثير من المطاعم بتقديم الدجاج المقلي بجانب البطاطس المقلية والمشروبات الغازية، مما قد يؤدي إلى زيادة المخاطر و الأذى الذي يلحق بالصحة.

السلبيات الناتجة عن تناول الدجاج المقلي 

وبالرغم من وجود الكثير من الفوائد لتناول الدجاج إلا أن تناول الدجاج مقلياََ يؤدي إلى الكثير من الأضرار منها :

  • زيادة معدل الكوليسترول في الدم، حيث يتم فقد جزء من السوائل الموجودة في قطع الدجاج خلال عملية القلي، فتصبح ممتلئه بالدهون المتحولة وهذا ما يطلق عليه الكوليسترول السيء، وعند الإكثار من تناول الدجاج المقلي، تتراكم طبقات من الدهون على جدران الشرايين، مما يؤدي إلى زيادة إحتمال الإصابة بأمراض القلب.
  • الزيادة في الوزن تدريجياً، إذا كنت تتناول الدجاج المقلي بشكل مستمر فقد يؤدي ذلك إلى زيادة في الوزن بشدة، لأن الوجبة الواحدة تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، وأحياناً قد تحتوي الوجبة الصغيرة من الدجاج المقلي على ما يقارب من  ألف سعرة حرارية، أي ما يقارب أو يفوق نصف ما يحتاج إليه الفرد من السعرات الحرارية في اليوم الواحد .
  • السكري: إن الأطعمة التي ينتج عنها  زيادة في الوزن تؤدي مباشرة إلى الإصابة بمرض السكري، ويعني هذا أن من يكثرون من تناول الدجاج المقلي معرضين للإصابة بأمراض مزمنة.
  • تغير في المزاج: يقوم الدجاج المقلي بالتأثير على معدل إنتاج البكتيريا اللازمة للجهاز الهضمي  للإنسان حتى يعمل جيداً. 

خلي بالك على صحتك .. تأثيرات مؤذية.. ماذا يفعل الدجاج المقلي بجسم الإنسان؟

تجنب التأثيرات السلبية لتناول الدجاج المقلي

يمكن تجنب هذه الأضرار عن طريق :

  • خفض معدل تناول الدجاج إلي مرة واحدة تكون أسبوعياََ .
  • عدم القلي لمدة طويلة فيكفي قلي صدور الدجاج لمدة تتراوح ما بين 10 و15 دقيقة ويمكن قلي الأوراك لفتره أطول .