التخطي إلى المحتوى

كشف المجلس الأعلى للأزهر، عن قرار جديد بخصوص سنوات الرسوب لطلبة الكليات بالقاهرة والأقاليم، وأوضح المجلس بأنه يتم تغيير سنوات الرسوب بداية من العام الجامعي الجاري 2022-2023، وأشار المجلس الأعلى للأزهر بأنه يتم تغيير فرص البقاء بالكليات لطلبة السنوات النهائية وقبل النهائية، لتصل إلى خمسة سنوات بدلًا عن ثلاثة سنوات.

تعديل سنوات الرسوب لطلاب الجامعات

وبحسب القرار الجديد للمجلس الأعلى للأزهر، فيصل الحد الأقصى لبقاء الطلبة في الفرقة الواحدة إلى عامين فقط، ويمكن لمجلس الكلية منح الطالب الراسب سنة إضافية في المواد التي رسب فيها، ويستثني من ذلك طلبة الفرقة الأولى والإعدادية، والذي يتم فصلهم في حالة استنفاذ عامين من الكلية، ويحصل طلبة الفرقة النهائية وقبل النهائية “الثالثة والرابعة”، على فرصتين إضافيتين للتقدم للامتحانات من الخارج.

تعديل سنوات الرسوب لطلاب الجامعات
تعديل سنوات الرسوب لطلاب الجامعات

وفي حالة الكليات التي تكون بها مدة الدراسة خمس سنوات على الأقل، يعامل طلبة الفرقة الثانية بالكليات التي بها فرقة إعدادية، وطلبة الفرقة الثالثة في الكليات التي ليس بها فرقة إعدادية، معاملة طلاب الفرقة قبل النهائية، ولا يحسب غياب الطالب رسوبًا في حالة التخلف عن دخول الامتحان بعذر يقبله مجلس الكلية، ولكن في حالة التخلف عن حضور الامتحان بغير عذر فيتعد الطالب راسب.

وأوضح القرار بأن الطالب الذي يدرس بنظام النقاط المعتمدة أو نظام الساعات، يعامل معاملة الطالب الغير حاصل على الحد الأدنى للمعدل التراكمي المطلوب لاجتياز المستوى، معاملة الطالب الباقي للإعادة، وطالب نائب رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد الشربيني، الطلبة الراغبين في إعادة القيد بالتقدم بطلب إلى كلياتهم للرجوع إليها من جديد.