التخطي إلى المحتوى

يعتبر التعليم من الملفات المهمة لأي حكومة، وكلما أعطت الدولة ميزانية أكثر للتعليم ووفرت العديد من الفرص للمواطنين كلما كان العائد الإيجابي أفضل على الدولة بأكملها، لذلك سيتم الحديث في ذلك المقال عن بعض التصريحات الأخيرة لوزير التربية والتعليم والتعليم الفني رضا حجازي.

والتي قد تحدث بها في مواضيع مختلفة متعلقة بملف التعليم، من ميزانية التعليم، ومعلمي محو الأمية، إلي مسابقة المعلمين، وكيفية التعامل مع المعلمات اللواتي اجتزن الاختبار ولكن لا يمكن تعينهن على الفور لظروف الحمل، كل هذا وأكثر في السطور القادمة.

في تصريح لوزير التربية والتعليم والتعليم الفني رضا حجازي قال فيه أنه قد استنتج أن 68معلم يمتلكون مؤهلاً عالياً فقط من معلمي محو الأمية، كما قد أوضح في ذلك السياق أنه قد تم التفاوض مع وزير المالية بعد رفع مذكرة له مفادها أن يتم رفع قيمة الحصة لمعلمي محو الأمية إلي 20جنيه، بدلاً من أن كانت 3جنيه فقط.

وأضاف رضا حجازي في جلسة له مع مجلس الشيوخ يوم الإثنين أن مشروعات المدارس التي تقام في مصر مثل المدارس اليابانية والتكنولوجية وغيرها ستضم حوالي 10مليون طالب، مؤكداً أنه تم تخصيص ميزانية 200مليار ل25مليون طالب، وبالتالي سيتبقى 15مليون طالب بعد دخول الباقي للمدارس الخاصة، والعدد المتبقي سيتم صرف تلك الميزانية عليه.

وقد أكد رضا حجازي على أهمية مجانية التعليم، وأنه لا يمكن بأي حال من الأحوال المساس بها، فهي حق لكل مواطن يكفله الدستور والقانون، وبالنسبة لمسابقة ال 30 ألف معلم، فقد أكد أن حوالي 27ألف معلم قد اجتاز ذلك الاختبار، وبالتالي فإن لهم حق التعيين، مضيفاً إلي أن الجميع سيتم تعينهم مباشرة ما عدا المعلمات الحوامل سيتم تأجيل تعينهم لعام مع احتفاظهم بأحقية التعيين.