التخطي إلى المحتوى

انتشر قصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي أثارت الجدل بشكل كبير حول شاب يمتلك الجنسيه المصريه قد أقدم على نهاية حياته في هذه الليلة التي تعد ليلة العمر التي يستعيد لها العريس والعروسه للظهور في أفضل صورها من خلال الطبول والافراح ولكن في هذه الحاله تحولت الى كابوس صادم بالنسبة لهم وبعد إقامة حفل الزفاف في وسط الموسيقى والرقص والاغاني اتجه العروسان الى منزلهم وهناك هندسه الصدمه التي سوف نذكرها خلال الفقرات التالية. 

صدمه كبيره تعرضت لها العروس يوم دخلتها

العروسه تحكي انها كانت ترتدي الفستان الأبيض وعندما دخلت الى شقتها طلب العريس ان يدخل الى الحمام ولكنه طالت فترة جلوسه به لذلك قامت بالخلق ونادت عليه ولكنه لم يستجيب لها واستمرت فيها النداء لفتره ولكن لم احد يجيب عليها مما جعل العروسه في حالة خوف وخلق وتوجهت الى الحمام بفستان زفافها لترى سمى الكبرى وهي أن زوجها قام بقتل نفسه وأن الدماء متناثرة في كل مكان الأمر الذي جعلها تدخل في صدمه  ولا تصدق ماذا حدث. 

"ازاي قدر يعمل كدا".. عريس المصري صدم عروسته بهذه الطريقة يوم زفافه وبعد نصف ساعة من الدخلة وحول هذه الليلة إلى جحيم لها لم تكن تتوقعها

صدمه كبيره للعروسه يوم زفافها

بعد أن اكتشف اهل العريس انه قام بإنهاء حياته توجهوا به الى المستشفى ولكنه كان قد فارق الحياة بعد أن طعن نفسه بعدة طعنات وأثبتت التحريات ان هذه الحديثه ليس بها أي شبهة جنائية وأنها عملية انتحار من العريس ولكن الجميع لا يعرف السبب حتى الآن